التخطي إلى المحتوى
بريطانيا تتدابير لمنع زر “اللايك” على فيس بوك لحماية الأطفال


كشف توثيق لموقع “مترو” البريطانى أن فيس بوك وشبكات التواصل الاجتماعى الأخرى قد تضطر لإزالة زر “اللايك” لدى لأطفال فى بريطانيا، بموجب الإرشادات المقترحة لضمان سلامتهم عبر الإنترنت.


ووفقًا للقوانين الحديثة المتدابيرة التى تم وصفها بأنها الأولى من نوعها، لا ينبغى استخدام التقنيات التى “تحفز” المستخدمين على تحقيق العائدات المرغوبة لمؤسسات التكنولوجيا لمن هم أقل من 18 عامًا.


ويقدم مكتب مفوض المعلومات أمثلة على هذه التكتيكات، والتى يمكن أن تساعد المؤسسات فى الحصول على المزيد من التصريحات، مثل “اللايك” التى يستخدمها فيس بوك و انستجرام.


وتقترح المدونة، التى تبدأ عملية التشاور الخاصة عليها اليوم يوم الإثنين والتى تم الترحيب بها كمقياس دولى، 16 مقياسًا يجب أن تفى بها الخدمات عبر الإنترنت، ويتضمن ذلك تعيين الإعدادات على “خصوصية عالية” بشكل افتراضى دون داع مقنع، مع وجوب جمع الحد الأقل المقبول فقط من التصريحات الشخصية، بالإضافة إلى منع تشجيع الأطفال على إيقاف تشغيل تقنيات الخصوصية أو تقديم تصريحات شخصية غير ضرورية.


وقالت مفوضة المعلومات إليزابيث دنمهم: “هذا هو الجيل المتبلغ، فشبكة الإنترنت وجميع  تطبيقاتها متشابكة فى حياتهم المتكرر كل يومة، ولا يجب منع أطفالنا من استخدامها، لكن يجب أن نطالب بحمايتهم عندما يفعلون، وهذه المقاييس تفعل ذلك، وستتواصل المشاورات حتى 31 مايو ومن المتنبأ أن تدخل النسخة النهائية حيز التنفيذ بحلول عام 2020”.


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *